رجيم الكيتو ومقاومة الانسولين فوائد الكيتو لمرضى السكر

رجيم الكيتو ومقاومة الانسولين أصبح أمر في غاية الأهمية فقد تساءل العديد من الاشخاص عن أهمية هذا النوع من الحميات الغذائية لمرضى السكر أو الذين يعانون من مقاومة الأانسولين وكيف يكون لصالحهم.

لمعرفة المزيد حول هذا الأمر الشيق تابعونا في هذا المقال فسنوفر لكم كافة التفاصيل حول هذا الأمر وسنطلعكم على طريقة عمل هرمون الأنسولين وكيف تحدث المقاومة وما دون نظام الكيتو في هذا الأمر.

رجيم الكيتو ومقاومة الانسولين

يعد الكيتو دايت من أفضل الأنظمة الغذائية التي يمكنك اتباعها في حالة كنت تعاني من السمنة أو مقاومة الانسولين ،ولكن قبل أن نعرف كيف يحدث هذا تعالوا نعرف ما هو الأنسلوين وكيف تحدث المقاومة.

آلية عمل هرمون الانسولين

  • عند تناول الوجبات اليومية يتم هضمها داخل جسم الإنسان بفعل العصارات الهاضمة وبكتريا الأمعاء النافعة.
  • تتحول المواد السكرية والكربوهيدراتية إلى مواد أولية سهلة الامتصاص.
  • بمجرد امتصاصها داخل الدم تعمل الخلايا على استخدام تلك الجزئيات في عملية الأيض لإنتاج الطاقة.
  • زيادة نسبة المواد السكرية أو الجلوكوز في الجسم هو ما يحفز هرمون الأنسولين.
  • تقوم البنكرياس بإفراز هذا الهرمون وهو المحفز الأول للخلايا لابتلاع الجلوكوز.
  • تعمل خلايا الجسم بأمر من الأنسولين في أخذ الجلوكوز واختزانه واستخدامه في توليد الطاقة.
  • بهذه الطريقة ينجح الهرمون في خفض مستوى السكر في الدم إلى الوضع الطبيعي ومنع ارتفاعه.

كيف تحدث مقاومة الانسولين

  • هناك بعض الحالات المرضية التي تؤثر على استجابة خلايا الجسم لهرمون الإنسولين.
  • يحدث هذا في حالة ارتفاع مستوي السكر في الدم بشكل مبالغ فيه.
  • نتيجة لذلك تفرز البنكرياس كميات كبيرة من الإنسولين للتحكم في هذا الكم الزائد من السكر.
  • في حالة المقاومة لا يستطيع الانسولين السيطرة على الوضع الحالي
  • هذا يجعل خلايا البنكرياس تفرز المزيد مما يؤدي إلى إهلاكها وتلفها.
  • في هذه الحالة يصبح هناك كمية كبيرة من الهرمون وعلى الرغم من ذلك ليس هناك استجابة من الخلايا الأخرى بالجسم.
  • في هذه الحالة يزداد مستوى السكر في الدم وهو ما يطلق عليه مرض السكري من النوع الثاني.
  • يتم التحكم في تلك الحالة عن طريق وصف الأطباء لأدوية تحفز من استجابة الخلايا للأنسولين.

رجيم الكيتو ومقاومة الانسولين

  • يعد الكيتو دايت من أفضل أنواع الحميات الغذائية بالنسبة لمريض السكر من النوع الثاني.
  • هذا لأن العلماء قد وجدوا أن تناول الكربوهيدرات يزيد من نسبة الكسر بشكل أكبر في الدم.
  • هذا يحفز خلايا البنكرياس على إفراز المزيد من الأنسولين.
  • في حالة مريض مقاومة الانسولين أو السكري من النوع الثاني تزداد الأمور سوءاً ويزداد تلف خلايا البنكرياس.
  • لذلك فإن أفضل حل لتخفيف حدة المرض هو الابتعاد عن تناول السكريات والكربوهيدرات.
  • وهنا يأتي دور الكيتو دايت فهو يعتمد على تناول أقل قدر من السكريات والكربوهيدرات.
  • يعتمد نظام الكيتو على تناول الدهون النافعة للجسم واستخدامها لإنتاج الطاقة بدلاً من الكربوهيدرات.
  • هذا النظام الغذائي سوف يحد من إفراز الإنسولين وإرهاق البنكرياس.
  • سيعمل هذا النظام أيضاً على خفض نسبة شكر الجلوكوز في الدم مما يحسن من الحالة الصحية لمريض السكر.
  • وجد الأطباء أن متوسط كمية السكر التي يستهلكها الشخص هي ثلاثمائة جرام يومياً.
  • أما مع نظام الكيتو فكمية الكربوهيدرات أو السكريات المستهلكة لا تتعدى الخمسة وعشرون جراماً يومياً.
  • ذلك لأن نظام الكيتو يعتمد على المرونة الأيضية في إنتاج الطاقة.

رجيم الكيتو ومقاومة الانسولين

ما المقصود بالمرونة الأيضية؟

  • يتمتع جسم الإنسان بهبة فريدة وهامة وهي المرونة الأيضية.
  • على الرغم من أن الجسم يستخدم جزيئات الجلوكوز في إنتاج الطاقة إلا أن بإمكانه إنتاجها من مواد أخرى.
  • في حالة لم يجد الجسم الكربوهيدرات ينتقل إلى المواد الدهنية في الجسم أو المخزنة.
  • يعمل الجسم على تكسير الدهون إلى مواد كيتونية في الكبد واستخدامها في إنتاج الطاقة.
  • وبهذا ينجح نظام الكيتو في تقليل الوزن وحرق الدهون الزائدة وفي نفس الوقت خفض مستوي السكر في الدم.

دراسات علمية حول تأثير الكيوتو دايت على مقاومة الانسولين

  • أثبتت الدراسات العلمية أن نظام الكيتو بعمله على تقليل نسبة الكربوهيدرات يفيد الجسم في منع الإصابة بالامراض الآتية
    • ارتفاع ضغط الدم.
    • ارتفاع نسبة السكر في الدم.
    • زيادة نسبة الدهون أو الكوليسترول الضار في الجسم.
  • تم الإثبات أن هذه الأمراض تعد من أسباب حدوث مقاومة الإنسولين.
  • قام العلماء بمراقب النظام الغذائي الخاص بعشرة أشخاص.
  • هؤلاء الأشخاص يعانون من مرض السكري من النوع الثاني بالإضافة إلى السمنة.
  • تم مراقبتهم لمدة أسبوع ثم طلب منهم اتباع نظام الكيتو لمدة أسبوع آخر مع ملاحظة النتائج.
  • أثناء تلك التجربة ساعد نظام الكيتو على خفض السعرات الحرارية المستهلكة بمعدل ثلاثين في المائة كل يوم.
  • كانت نتيجة اتباع نظام الكيتو على هؤلاء الأشخاص كالآتي
    • خسروا ما يعادل كيلوان خلال أسبوع واحد.
    • زادت حساسية الخلايا للإنسولين بمعدل خمسة وسبعون في المائة.
    • انخفاض في مستوي الهيموجلوبين A1c من 7.3% إلى 6.8%.
    • انخفضت نسبة الدهون الثلاثية بنسبة خمسة وثلاثون في المائة.
    • ساعد النظام على خفض نسبة الكولسترول الكلي بنسبة عشرة في المائة.
  • وكانت هذه النتيجة إثبات أن الكيتو دايت هو النظام الغذائي الأمثل لمرضى مقاومة الأنسولين.

رجيم الكيتو وعلاقته بأنواع السكر الأخرى

تم الإثبات أن الكيتو دايت مفيد للسكر من النوع الثاني فماذا عن الأنواع الأخرى؟

السكر من النوع الأول

  • ينتج هذا النوع عن عدم استجابة البنكرياس وإفراز الإنسولين.
  • في هذه الحالة يتم تجنب خفض مستوي السكر في الدم عن الحد الطبيعي فهذا يجعل الامور أسوأ.
  • لهذا فإن اتباع نظام الكيتو غير مناسب في هذه الحالة لأنه يسبب انخفاض السكر في الدم.

سكر الحمل

  • ينتج هذا النوع عند حدوث حمل وقد يذهب بعد الولادة.
  • قد يسبب سكر الحمل مشاكل خطيرة على صحة الجنين أو الأم.
  • هناك بعض الدراسات التي أثبتت أن هذا النوع ينتج عنه سكر من النوع الثاني.
  • على الرغم من ذلك لا يعد الكيتو دايت خيار سليم في هذه الحالة.
  • تُنصح الحامل بتناول أطعمة قليلة الكربوهيدرات وليس الكيتو دايت.

مكملات تفيد فى علاج مقاومة التنسولين وتفيد فى التخسيس

كروماكس يمكن استخدامه لعلاج اضطرابات مستوى السكر حيث يساعد فى تنظيم  إفراز هرمون الأنسولين.

كما يستخدم كروماكس فى التخسيس حيث يساعد على سد الشهية ويساهم فى عملية التخسيس .

المراجع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Fill out this field
Fill out this field
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.
You need to agree with the terms to proceed

القائمة